في تدوينات سابقة كنت قد أشرت إلى بداياتي مع كتابة العبارات الملهمة في شهر ميلادي “مايو” ( ربيع مايو ٢٠١٦م، ربيع مايو ٢٠١٥م ). رغم مرور عدة أشهر، قررت نشر إلهام مايو لهذا العام (٢٠١٧م) متزامنا مع بداية عام دراسي جديد، لتكون تدوينة ذكرى جميلة أختم بها عاما (١٤٣٨هـ – ٢٠١٧م) حافلا بأحداث ستظل محفورة في ذاكرة العقل و باقية في ثنايا القلب، تدوينة أدخل بها العام الأكاديمي الجديد (١٤٣٩هـ – ٢٠١٨م) عامي الدراسي الأول بعد عودتي إلى وطني (المملكة العربية السعودية) و جامعتي (جامعة الملك عبدالعزيز).

بين التقاطاتي الأخيرة في جامعة الابتعاث و التقاطاتي الأولى في جامعة الوطن

و ككل عام يجيء فيه شهر مايو، تتساقط أمطار (خيرات و مبشرات) شهر إبريل قبله، فيقع في داخلي صوت المطر و تتهيأ أرض عقلي للازدهار بالكتابة.  في هذا العام (٢٠١٧م) كان ربيع مايو مختلفا، كان ربيع حياة (تخرج)، كان استرجاعا لإلهام الطبيعة الذي رافقني في مسيرة حلم الابتعاث طوال مدرة دراستي للدكتوراة و مروري بأروقة الجامعة و مرافقها  و مناطق أخرى داخل كندا خلال فصول السنة الأربعة ربيعا، صيفا، خريفا، شتاء، ثم بداية دورة ربيعية آخرى. خلال الرحلة، لم يكن تأمل الطبيعة و التقاط لحظاتها بعدستي مجرد نظر إليها بل كان عبر مرور السنوات ربيع إدراك و بصيرة كثيرا ماكان يوصلني من دروس الطبيعة إلى فهم أعمقق لذاتي و تغيراتها خلال الرحلة و مايواجهني فيها من عقبات و كيفية استجابتي لها. و هنا  لعلي أستعين بمقولة أحفظها لآينشتاين عن الطبيعة: “تأمل ماحولك من الطبيعة بعمق و ستصل إلى فهم أفضل لكل شيء” (ترجمتي بتصرف).

عباراتي الملهمة لهذا العام أزهرت في ٢٥ عبارة فقط نظرا لموافقة دخول شهر رمضان المبارك ليوم الـ ٢٧ من شهر مايو كنت قد نشرت تلك العبارات على حسابي على انستقرام ثم جمعتها للعابرين الباحثين عن الإلهام بمدونتي هنا.

———

? ? May ? flowers ??
.
.
مايو ? كان إبريلُ في القلبِ مُمطِرًا ?
فكن في الرُّوحِ مُزهِرا ?

? Be patient❗️Nature does not hurry ……. ??⛈??⛅️?☀️????
.
.
? تُعلّمُني الطبيعة أنّ كل شيءٍ يأتي في وقته ❗️ فلا شيء يأتي على عجل ……. فمهما طال انتظارك و مهما تعاقبتْ على أحلامِك الفصول ❣️ فلا بدّ للربيعِ أن يُذيبَ شتاء قلبِك و لو بعد حين ?

? As long as you don’t stop ?… ?…. ?
.
.
? تُعلّمُني الطبيعة أنّ كل مايعنيه البطء أحيانا هو أنك تسير في الاتجاه الصحيح ❗️المهم هو أن لا تتوقف عن سماعِ نبضِ شغفِك ???

? It’s whether you get back up ……. ??❣️?
.
.
? تُعلّمُني الطبيعة أنّك قد تسقط مرّة تلو المرّة❗️لا لشيء ……. سوى أن تستعيد توزانك بنفسك في كل مرّة، و لتحاول الصعود مجددًا و أنت أكثر مرونة أمام أي عثرات??

? Free ?as ……. ☁️? a bird ?
.
.
? تُعلّمُني الطبيعة أنَّ في الحياةِ اتِّساعٌ و سَعَة لا تضيقُ معها الخيارات❗️ إنْ أدركتَ أنْ تحياها بقلبِ طيرٍ متوكّل ??

? Life is an echo ????
.
.
. ? تُعلّمُني الطبيعة أنَّ ما ترسله إلى هذا العالمِ يعود صداهُ إليك (بأيّ شكلٍ كان)❗️ فلا تزرع في القلوبِ إلا ودًا و زهرا و لا تبعث في النفوسِ إلا سلامًا و أملا ??

? Be you and ……. ??Thrive ???
.
.
? تُعلّمُني الطبيعة أنَّ لا زهرَ ينافسُ آخر❗️فكل زهرةٍ تنافسُ ذاتها عبر الفصول لتعاود ازدهارها في كل ربيع، فتخلُقُ بهجتها الفريدة في كُلِّ قلبٍ يمرُّ بها ??

??Sun⛅️set? ……. ? A promise of a new dawn/⛅️sun?rise☀️✨?
.
.
? تُعلّمُني الطبيعة عدم الوقوفِ طويلاً على أطلالِ غيابِ أمرٍ/شيءٍ/أحدٍ/حُلُمٍ ما❗️فكل مايعنيه الغروب أحيانا هو أنك على وعدِ اللُّقيا بفجْرٍ جديد ??

? Be ……. ☁️?⛰✨the reflection ??
.
.
.
? تُعلّمُني الطبيعة أنَّ القلبَ كصفحةِ ماء❗️فاجعلهُ مرآةً لما تريدُ أن تتحصّل عليه ? جمالا، و احتراما، و صِدْقا ??

?There’s a joy ✨? in the journey ???
.
.
? تُعلّمُني الطبيعة أنَّ البهجة لا تكمُنُ فقط في أشياءٍ كبيرة قد نرجوها في رحلةٍ طويلة❗️فكنْ على موعدٍ مع البهجةِ في كل مايصادِفُ طريقك مهما كان صغيرا?? .

 

?New direction in progress ????
.
.
? تُعلّمُني الطبيعة أنَّ بعض النهاياتِ ليست إلا مُوجِّهة❗️تقولُ لك لا تقفْ ……. هنا البدايةُ فقط ?? .

?Everyday is a new page ☁️ ??
.
.
? تُعلّمُني الطبيعة أنَّه مع كلِّ فجرٍ أنت تولدُ من جديد❗️فلا تأبهْ بصفحاتٍ ذبُل زرعُها بالأمس و ازرعْ في كل صفحةٍ/سماءٍ جديدة ……. وردك/أحلامك/دعواتك الباقية لحصاد غدٍ كما تحبّ أنْ يكون??

??like ? a waterfall ⛲️?
.
.
? تُعلّمُني الطبيعة أنَّ أحلامك تنضبْ إنْ بقيتَ في مكانك ساكنا❗️ فكنْ كشلاّلِ ماء تتدفّقُ حياةً و شغفًا في داخلك فتصبُّ بك الحياةُ سريانًا نحو أحلامِك التي تحبّ?? .

?”Roses are red ?violets are blue ?nature is beautiful ???? and so are you ??” ~ Well said by a little artist??‍?/friend??
?14-05-2017 .
.
.
? أخبرتني (صديقتي الصغيرة) أنَّ وردَ الطبيعةِ يُعلِّمُها أنْ تكونَ جميلة❗️فهلاَّ ألهمني جمالهما فأكونُ مثلهُما جميلة ⁉️??

?Choose to shine ?☀️?
.
.
. ? تُعلّمُني الطبيعة أنَّ الشمسَ تشرقُ في أرواحِ الكائنات كلَّ يومٍ دون انتظارِ إشراقٍ مقابل أو حتى ردِّ جميل❗️فكنْ مشرِقًا في كُلِّ القلوبِ على أيِّ حالٍ حتى لأولئك العابرين …….. إنْ اخترتَ أنْ تكونَ كذلك??

?There’s a story ?in every sunset ? .
.
.
. ? تُعلّمُني الطبيعة أنَّ الربيعَ يبدأُ من القلب❗️فربيعُ القلبِ يزهِرُ في كُلِّ ماترى ……. حتى في قصصِ الغياب??

? The soul ?can heal itself ?
.
.
? تُعلّمُني الطبيعة أنَّ في العثراتِ دروسُ شِفاءٍ ذاتيّ❗️ فكلُّ ألمٍ يمُرُّ بك هو فرصةٌ لأنْ تعود منك إليك ……. لأنْ يلمسَ التشافي عُمقَ روحِك فتجدُك مرةً أخرى ??

? ?……. ?Your own path ? ……. ?
.
.
? تُعلّمُني الطبيعة أنَّك بـِ عينِ القلبِ ترى❗️ فامضِ نحو شغفِك بقلبِك و منْ ينتمي إليك سيعرِفُك من أثرِ/نبضِ خطواتِك??

? ?……. Your own view, story/movie, and adventure ? ?…….?? ?
.
.
? تُعلّمُني الطبيعة أنّ قصةَ حياتِك ……. هي فيلمُ حياة❗️فاخترْ ذاكرةَ أحداثِها/زوايا تصويرِك بعناية ??

? Listen to your … ??…. soul ?
.
.
. ? تُعلّمُني الطبيعة أنّ بعض الاقترابِ اغتراب❗️فاقتربْ فقط مما يشبهُ روحك ?? .

?Cross ?the sky ✈️ higher and closer to your dreams ☁️?
.
. ? تُعلّمُني الطبيعة أنّ أجملَ أشكالِ التعلُّق هو التعلقُّ بالأحلام❗️أحلامُك وحدها هي مايُشعِلُ شغفك ……. هي ماتجعلُ روحك محلّقةً بين السّحاب ?? .

?Towards your … ?….?dreams/joy/happiness ?
.
.
. ? تُعلّمُني الطبيعة أنّ أجملَ المواعيدِ تكونُ بلا موعد❗️ لقاءاتٌ تغمُرُك و أحلامك بغتة ……. فتحرُّك قلبك عنوةً باتجاهِ

? Together ……. We can do it ?? ???
.
.
? تُعلّمُني الطبيعة أنّ في الرّفقة استطاعةٌ و اجتماعُ قوة❗️أصدقُها ماكان في المصاحبةِ سلامةً و مُخاطرة ??
.

?Surrounded by white tulips ???/pure love ?? .
.
.
. ? تُعلّمُني الطبيعة أنّ قلبك قابلٌ للعدوى❗️فهو يكتسبُ صفاتَ ماتُحيطُ نفسكَ بِه ……. شرًّا و قُبحًا كان أم رقّةً و نقاءَ??
.

?Feel the Spring ???Deep in the soul ???
.
.
? علّمتني الطبيعة أنّ أستلهِم من الربيعِ إرادته❗️فكُلُّ ربيعٍ هو انبعاثُ روحٍ و قصةُ إرادة … هو ميلادُ حياةٍ في الحياة??

———

و بعد مرورك عزيزي القاريء على مقتطفات من ربيعي لعام ٢٠١٧م، سأختم تدوينتي هذه بعبارة للمنفلوطي يقول فيها :” كنتُ أكتب للناس لا لأعجبهم بل لأنفعهم ، ولا لأسمع منهم: أنت أحسنت، بل لأجد في نفوسهم أثرًا مما كتبت) و كلي أمل أيها العابر القاريء أن تجد أثرا في نفسك مما التقطته عدستي و خطته يدي و عايشته بتجربتي فلا يغادرك الإلهام إلا بزيارة أخرى بحثا عن مزيد من الإلهام حتى كتابة عبارات جديدة في مايو القادم (ربيع ٢٠١٨م) بإذن الله.

مقتطف من أمطار/خيرات إبريل – يوم اجتيازي لمناقشة رسالة الدكتوراة

 

 


 

 

 

 

 

 

 

 

1 comment on “علّمتني الطبيعة: إلهام مايو ٢٠١٧ م (ربيعُ الحياة)”

  1. ألف مبروك حصولك على درجة الدكتوراة،اتنمى لك مزيدا من التفوق والنجاح والأحلام المحققة بإذن الله ..
    استمتعت بتصفح مدونتك واستفدت منها الكثير، فجزاك الله خير على كلماتك المحفزة والمشجعةدكتورة ..
    أنا طالبة ماجستير مستجدة ستكون مدونتك مرجع ومحفز للتقدم والإنجاز بإذن الله ..

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *